نقل الصراع مع الدولة الى صراع ما بين أبناء الشعب الواحد بأوجه مختلفة - الأردنية | الأردن المبتدأ والخبر

نقل الصراع مع الدولة الى صراع ما بين أبناء الشعب الواحد بأوجه مختلفة

العميد المتقاعد أحمد عدينات
  • سبق وان ذكرت في مقالات سابقة أن هناك جهة/ ابليس نفسه تخرج من مدرستها /وهي ذات الجهة التي تخطط لدولتنا الرشيدة، هذه الجهة غير مكشوفة ، تعرف كيف تحرك الشارع في الوقت المناسب ، وتعرف كيف تمتص غضبه وتقنعه بحل مشاكله رغم عدم قيامها بأي شَيْء وبنفس الوقت تنفذ ما تريده بما يتناسب مع مصالحها الشخصية غير مبالية بمعاناة الشعب وتحديداً الاقتصادية ….
  • بعد أن خرج الشعب بانتفاضته السلمية ضد حكومة الملقي وقراراتها التعسفية ، وكان قانون ضريبة الدخل مجرد القشة التي قصمت ظهر البعير ، وكان الوضع الاقتصادي المتردي والمديونية المرتفعة والمال العام المنهوب وبيع مقدرات الوطن وتوريث المناصب وتدخل حكومة القصر وقضايا فساد كثيرة ، هي ما اخرج الشعب عن طوره وتنادى كافة أطيافه ليقولوا كلمتهم ….

عندها شعرت هذه الجهة بالخطر من أن تخرج انتفاضة الشارع عن ما هو مرسوم ومخطط له ( الاطاحة بحكومة الملقي بعد أن نفذت كل ما هو مطلوب منها) لان هذه الجهة هي من خطط لخروج الشعب وهي من استبعدت الأحزاب والمتقاعدين العسكريين من المشاركة وهي من كلّف النقابات بقيادة الانتفاضة السلمية لان السيطرة عليها تكون كاملة ، وحسب ما هو مخطط له أن يتوقف كل شيءبعد اقالة حكومه الملقي فقط ، دون لو مجرد وعود بأصلاحات وهنيه …

وحسب العرف لا بد من حكومة جديدة ،والتشكيله الوزاريه الجديده وعوده غالبيه الوزراء أكبر دليل على انها سائره على نهج الحكومات السابقه، وعليه جاءت حكومة الرزاز التي لا ولن تلبي طموحات الشارع الاردني ولا بأي شكل من الأشكال وقد رافقها تعينات واستقالات وتنفيعات الكل يعرفها وعجت بها وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي ، ورافق ذلك تعليقات معارضة وفتح ملفات فساد ونشر وثائق تثبت ذلك تسربت للشارع من داخل رحم الدولة والحكومة والديوان ، وكان لتلك الجهة اليد الطولى في تسريب كل المعلومات والوثائق والادلة التي تثبت الفساد …

والهدف المخفي لهذه الجهة من وراء هذه التسريبات هو نقل صراع الشعب مع الدولة الى صراع ما بين أبناء الشعب الواحد ، وهو فعلاً ما حصل .

فالاردنيون عارضوا تعين العيسوي رئيساً للديوان وبدأوا بنشر ماضيه والوثائق التي تثبت فساده وهو ما تسرب اليهم من دوائر الدولة المختلفة ، وهو ما آثار حفيضة من هم من أصول فلسطينية واستماتوا في الدفاع عنه ، وكذلك الحال تسربت وثائق ومعلومات تثبت فساد بعض اقطاب مجلس النواب منهم من هو من أصول اردنية ومنهم من هو من أصول فلسطينية، الغاية نفسها دفاع الأردنيين عن الاردني وذم الفلسطيني ، والعكس بالعكس بالنسبه لمن هم من أصول فلسطينية / فتنة بأم عينها حتى لا يتفق اطياف الشارع ضد إجراءات الدولة المستفزة للشعب الواحد …

  • علماً بأن صراع الشعب مع الدوله من أجل لقمه الخبز وابسط درجات العيش بكرامه*

لم تكتفي هذه الجهة بالتفرقة ما بين اردني وفلسطيني ، بل امتد الامر الى احداث شرخ بين أفراد العشيرة الواحدة حيث تم اقالة مسؤول كبير في الدولة بسبب تطاول احد اقرباءه ، وحال هذه الجهة المخططة الشيطانية يقول للمسؤول أنه تم إقالتك بسبب قريبك ، بمعنى ادق بإمكانك أن تأخذ حقك من قريبك …

الأيام القادمة سوف تثبت ذلك وسوف نشهد الكثير الكثير من المعلومات والوثائق والادلة التي تثبت فساد وتورط الكثير من المسؤولين ، والعنوان ( كسروا بعظكم وكُلُوا بعظكم وما أحد يقترب مني )…

ولَم تكتفي هذه الجهة الشيطانية بأحداث الفرقة بين ابناء الشعب الواحد ، بل امتد الامر الى محاولتها زعزعة ثقتنا باجهزة الدولة التي نعتز بها ، وإلا كيف لشخص مثل محمد صيام من المعارضين المقيمين في الخارج ان يكونوا على اطلاع كامل بكل ما يحدث في البلاد لولا وجود جهة تسرب لهم المعلومات ( كان اول من تحدث عن قيام العميد اسامة الطحان من المخابرات بتعين زوجته في مجلس أمناء الجامعة الاردنية هو محمد صيام وذكر أيضاً بأن الطحان هو الذي يسيطر ويحرك الجندي ، وكيف يسمح الجندي بذلك التطاول عليه ) مع العلم بان السقف الاعلى للانتقاد الموضوع له (صيام )هو رئيس الحكومة …

المؤامرة على الوطن اكبر من ذلك وقد نجحت هذه الجهة بتحقيق مآربها ، لكن ايماننا بالله كبير ، والشعب الاردني العظيم اكبر من أن ينجرف خلف ما يُحاك في الخفاء ، ومقاومة السقوط في الهاوية والاقتتال للدفاع عن أشخاص فاسدين نهبوا ثروات الوطن واوصلوكم الى ما أنتم عليه من فقر وجوع وغربة في وطنكم …

الكل في الاْردن يعرف من هو الفاسد سواء من أصول اردنية أو من أصول فلسطينية ، والكل فينا يعرف فيما اذا كان قريبه فاسد أم لا ، ولا داعي أن يستشيط غضباً اذا نُشر خبر عن فساده ، لان الأمور واضحة والفساد مكشوف للجميع ، وطالما أن قريبك الفاسد غير مهتم لما نُشر عنه وماضي في طريقه ، فلا داعي أن تحتد وتدافع عنه وانت تعرف أنه فاسد ، والأفضل أن تتركه ليدافع عن نفسه إن أستطاع ( الشمس ما بتتغطى بغربال )..

لا داعي للخوف على مستقبل المسؤولين الأردنيين في الحياة الدنيا لان امهم خبازه لا تتركهم ، خافوا عليهم عندما يتم وضعهم في الحفره لان أمامهم مشوار طويل من الحساب والعقاب في الكتاب الذي لا يغادر كبيره ولا صغيره الا أحصاها ..

تم تعيين سامي هلسه وزير الاشغال السابق مديرا للمبادرات الملكية في الديوان الملكي خلفا للعيسوي .

وتم تعيين العيسوي رئيسا للديوان الملكي خلفا لفايز الطراونة.
وتم تعيين فايز الطراونة عين في مجلس الأعيان مكان المعشر نائب رئيس الوزراء .
وتم تعيين محمد المومني وزير الإعلام السابق مقررا لمجلس السياسات…

زي خطة خالد ابن الوليد رضي الله عنه ؛الميمنة ميسرة والميسرة ميمنة ، لكن شتان بين الخطتين …

[ حمى الله الوطن والشعب الواحد من الفتن]

<<< عاش الشعب الاردني الواحد>>>

اترك رداً